تعد السمنة مشكلة صحية تستدعي الاهتمام نظراً لكثرة انتشارها، حيث يعاني 32% من سكان العالم من السمنة المفرطة، وتم تصنيف الإمارات في المرتبة 20 ضمن قائمة الدول ذات معدل سمنة مرتفع، وتعرف السمنة بأنها حالة الجسم الناتجة عن تراكم الدهون الزائدة، وترتبط بها مخاوف عديدة لا تتعلق فقط بالناحية الجمالية بل بمخاطرها الصحية أيضاً، ويعود ذلك للمضاعفات الصحية التي يسببها تراكم الدهون الزائدة في الجسم لدى مرضى القلب والسكري وضغط الدم والمصابين ببعض أنواع السرطان، وتتنوع الأسباب المؤدية للسمنة لتشمل ما يتعلق بعوامل موروثة أو بيئية أو فيزيولوجية إلى جانب طبيعة النظام الغذائي ومستوى النشاط البدني وممارسة الرياضة.

وبالنظر للجانب الإيجابي لهذه المشكلة نرى أن فقدان الوزن مهما كان بطيئاً أو قليل نسبياً لكنه يحدث فارقاً إيجابياً أثناء العلاج ويمنع من تطور المضاعفات الخطيرة المرتبطة بالحالة، ويعتمد علاج السمنة على اتباع نظام غذائي صحي وزيادة النشاط البدني وحل المشكلات الصحية السلوكية، كما قد يلجأ الأطباء لأدوية إنقاص الوزن والإجراءات الجراحية كخيارات علاجية لحالات السمنة المتقدمة.

يقدم فريقنا متعدد التخصصات في مدينة الشيخ شخبوط الطبية الرعاية الصحية الموثوقة والمثالية لحالات السمنة، ويعملون بدقة عالية لتحقيق أفضل النتائج العلاجية، ويضع الأطباء خطة العلاج الخاصة بكل مريض بناء على معطيات حالته الصحية واحتياجاته بشكل أساسي مع الالتزام بمبادئ مدينة الشيخ شخبوط الطبية في الرعاية الصحية وجعل احتياجات مرضانا أولوية.


الأعراض

  • صعوبة في النوم
  • آلام الظهر والمفاصل
  • فرط التعرق
  • عدم تحمل درجات الحرارة المرتفعة
  • التهابات في الطيات الجلدية
  • الشعور بالكآبة
  • ضيق في التنفس

التشخيص

يقوم فريقنا الطبي ذوي المهارات العالية بإجراء سلسلة من الاختبارات لتقييم حالة المريض ووضع خطة العلاج المناسبة لحالته، ويتضمن ذلك تحليل التاريخ الطبي للمريض والفحص الجسدي من خلال الاختبارات التالية:

  • تحاليل الدم
  • التقييمات الغذائية
  • حساب مؤشر كتلة الجسم
  • قياس محيط الخصر

العلاج

يقدم فريقنا الطبي الرعاية الصحية التي تركز على الخطوات الأساسية لإنقاص الوزن وتساعد المرضى على الوصول للوزن الصحي من خلال تجنب الدهون المشبعة وتقليل الأطعمة والمشروبات السكرية، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام للتخلص من الدهون الزائدة والحد من تراكم المزيد.

أما بالنسبة لحالات السمنة المتقدمة يقدم أطباؤنا الحلول الجراحية طفيفة التوغل من خلال مرافقنا المتطورة والتي تضم أحدث الأجهزة والتقنيات العلاجية مما يضمن للمرضى نتائج مثالية ومخاطر أقل، وتعتمد هذه الإجراءات على تقليل حجم المعدة ومساعدة المريض على الشعور بالشبع سريعاً لتقليل كميات الطعام التي يتناولها، وتشمل هذه الإجراءات:

  • بالون المعدة
  • تكميم المعدة بالمنظار

تساهم العلاجات الجراحية بالحد من كمية الطعام التي يتناولها المريض، وتصريف الكميات الزائدة من الطعام دون امتصاص السكريات والدهون التي تحويها، وتشمل هذه الإجراءات ما يلي:

  • المجازة المصغرة بالمنظار و مفاغرة مفردة المجازة الاثني عشرية اللفائفيّة
  • تحويل مسار المعدة بالمنظار
  • تكميم المعدة بالمنظار
  • مراجعة جراحة السمنة

اﻻﺳﺘﺸﺎرﻳﻴﻦ واﻷﺧﺼﺎﺋﻴﻴﻦ