Jul 4, 2022

مدينة الشيخ شخبوط الطبية تجري جراحة معقدة لتصحيح إنحناء شديد في العمود الفقري

مدينة الشيخ شخبوط الطبية تجري جراحة معقدة لتصحيح إنحناء شديد في العمود الفقري

تمكن الفريق الطبي في مدينة الشيخ شخبوط الطبية بالشراكة مع “مايو كلينك” من إجراء جراحة معقدة لتصحيح إنحناء شديد في العمود الفقري لمريض عشريني، المريض تعرض منذ ما يقارب 7 أشهر لكسر في إحدى الفقرات العمود الفقري بعد سقوطه من منطقة مرتفعة، نتج عنه كسر في فقرة متوسطة بين الفقرات الصدرية والقطنية والذي تسبب بدوره في انحناء الظهر وتعرضه لآلام وصعوبة في الحركة.

    أجرى الجراحة مجموعة من جراحي الأعصاب والمخ وجراحة الصدر، وهي جراحة محدودة التوغل تم اعتماد تقنية الجراحة الجانبية الميكروسكوبية لإجراءها، وقال الدكتور وسيم عزيز، استشاري جراحة الأعصاب في مدينة شخبوط الطبية، الذي أشرف على العملية الجراحية: “استغرقت الجراحة 6 ساعات، تم خلالها تصحيح الإنحناء من خلال تركيب دعامة مصنوعة من مادة التيتانيوم ذاتية التمدد، وهي من أحدث الدعامات المتوفرة، تم إدخالها من فتحة صغيرة لتسريع التشافي بعد الجراحة، وتمكن بعدها المريض من المشي باستقامة”.

  وأضاف الدكتور وسيم عزيز: “تعد هذه الجراحة معقدة للغاية كون أن الإصابة قديمة نسبيًا ولم يتم علاجها فورًا، أتى المريض إلينا بعد معانة من الألم استمرت 7 أشهر، وكان تركيب الدعامة هو الحل الوحيد لتصحيح الكسر في الفقرات الصدرية من الظهر، وساعدت تقنية الميكروسكوب الجراحي في تفادي المضاعفات المحتملة ونجاح الجراحة بدقة عالية مع نتائج مرئية فورًا بعد الجراحة”.

  ومن جانبه أفاد الدكتور  جيمس دوجلاس، استشاري جراحة الصدر في مدينة الشيخ شخبوط الطبية،: “موضع الجراحة في منطقة الصدر تطلب فتح شق صغير يسمح لجراحي الأعصاب والدماغ من تركيب الدعامة وتقويم العمود الفقري بأمان من دون الحاجة إلى فتح جراحي كبير”.

  المصدر: صحيفة الاتحاد